دعوة للحياة

أولئك الذين يملكون قلوبًا مليئة بالمحبة، تكون أياديهم دائمة ممدودة حين نصغي بصدق، علينا أن نتوقع أن ما نسمعه قد يغيرنا كنت انت التغير الذي تريد أن تراه بالعالم انت قوي بما يكفي لتتحمل و تتجاوز ما تمر به اليوم لا يمكن أن تصلح نفسك بأن تكسر غيرك كل الأمور الصالحة هي من عند الله يقدمها للبشر بقوته الإلهية وقدراته ويقوم بتوزيعها لمساندة الإنسان فإننا لا نبلغ إلى الغاية بغير إرادتنا، ولكنها (ارادتنا) لا تستطيع أن تصل هذه الغاية ما لم تنل المعونة الإلهيّة الصلاة التي ترتفع في قلب إنسان تفتح أبواب السماء المجد لك يا من أقمت صليبك جسراً فوق الموت، تعبر عليه النفوس من مسكن الموت إلى مسكن الحياة إن عناية الله أوضح من الشمس وأشعتها، في كل مكان في البراري والمدن والمسكونة، على الأرض وفي البحار أينما ذهبت تسمع شهادة ناطقة بهذه العناية الصارخة
السلام عليكم , ..زائرنا الكريم._.للمشاركه في المنتدي ينبغي عليك التسجيل ..اولا
اسم المستخدم: كلمة المرور: تذكرني
في هذا المنتدى نقدم مواضيع ومقالات الزوار ، فأهلا وسهلا بمواهبك ونحن معك لنستثمرها في هذا المنتدى لتكون بركة لنا وللآخرين
  • صفحة:
  • 1

الموضوع: تواضعوا فتجدوا راحة لنفوسكم.

تواضعوا فتجدوا راحة لنفوسكم. 8 سنوات 11 شهور مضت #41

  • salam
  • salam's الصورة الرمزية
تواضعوا فتجدوا راحة لنفوسكم.
(أتضعوا قدام الرب فيرفعكم (يعقوب 4:10))
تواضعوا فعل أمر يتطلب الاستمرار,وعندما نتضع إمام الرب يرفعنا وأعظم تجسيد لإكرام الله للمتواضعين هو ما جرى مع القديسة المطوبة الطاهرة النقية البتول العذراء مريم المتواضعة إذ قالت(فإنه نظر إلى تواضع أمته، وها إن جميع الأجيال من الآن فصاعدا سوف تطويني. لوقا 1:48))الرب ينظر إلي المتواضعين ويسكن معهم وليس المتكبرين فهو(أنزل المقتدرين عن عروشهم، ورفع المتواضعين. لوقا 1:52))صديقي هل تريد رفعة وكرامة من الرب؟تواضع دون افتعال,ليكن التواضع طبيعتك فان(كبرياء الإنسان تنزل من قدره، والمتواضع الروح ينال كرامة. (أمثال 29:23)) لا ترفع نفسك مفتخرا بما أعطاك الله من بركات(فمن يرفع نفسه يتضع ومن يضع نفسه يرتفع (متى 23:12))تريد أن تتجنب الانكسار..تواضع تحت يد الله لأن(قبل الانكسار الكبرياء، وقبل السقوط غطرسة الروح. (أمثال 16:18))تريد أن لا تذل ولا تهان وتنال الحكمة السماوية ضع هذه الكلمات في ذهنك(مع الكبرياء يأتي هوان، ومع التواضع تأتي حكمة. (أمثال 11:2))ربما نسأل من أين نتعلم التواضع ؟تعلم من الوديع والمتواضع القلب فهو قال(احملوا نيري عليكم وتعلموا مني. لأني وديع ومتواضع القلب. فتجدوا راحة لنفوسكم. (متى 11:29))وأخيرا الله يريد أن يخبرك امرا أصغي جيدا واعمل بما يريد لحياتك(لكن الله أخبرك أيها الإنسان ما هو صالح. فهو يطلب منك أن تعمل العدل وتحب الرحمة وتسير بتواضع مع إلهك. (ميخا 6:8))......وسر بتواضع مع إلهك فيرفعك......
الهي ما أعظم تواضعك إذ حللت بيننا وسرت في أرضنا لتعلمنا كيف نسير بتواضع معك..انتشلتنا من مزبلة هذا العالم لتجلسنا مع أشراف أشراف شعبك,فمن إنا لأصير من شعبك الذي دعية اسمك عليهم..إنا المزدرى وغير الموجود أصبحت مسيحيا يالفرحتي..تغمرني بحبك وتنهمر الدموع وانأ أتحدث معك وأي امتياز منحتني أن أكلمك وتكلمني ..حقا أنت وديع ومتواضع القلب وحنان ورحيم وأمين...آمين
المدير قام بتعطيل خاصية الكتابة للعموم (الغير مسجلين).
  • صفحة:
  • 1
الوقت لإنشاء الصفحة: 0.180 ثانية