دعوة للحياة

الحكمة السماوية

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

أما الحكمة النازلة من عند الله، فهي نقية طاهرة، قبل كل شيء. وهي أيضا تدفع صاحبها إلى المسالمة والترفق. كما أنها مطاوعة، مملوءة بالرحمة والأعمال الصالحة، مستقيمة: لا تميز ولا تنحاز ولا ترائي. (يعقوب 3:17) ولكن هناك نوع آخر من  الحكمة لا تأتي من السماء، بل هي دنيوية، بشرية، شيطانية. (يعقوب 3:15)

ويقول الكتاب المقدس إن كان واحد منكم تنقصه الحكمة، فيجب أن يسأل الله، فيعطيها له. لأنه كريم يعطي كل الناس بسخاء ولا يعير. (يعقوب 1:5)
الحكمة السماوية يجب ان يطلبها كل مؤمن لأنها:-
1.تجعل صاحبها يحيا بسلام بكل علاقاته مع الله ومع الآخرين.
2. تجعله يترفق ويترأف على من حوله.
3.يكون مطيع وخاضع للسلطات المرتبة من الله.
4.سلوكه مملوء محبة ورحمة وعطف على الآخرين.
5.استقامة وتوازن في حياته تجعله مستقر وجدانيا.
6.كل اعماله صالحة هي اعمال سبق واعدها الله له لكي يسلك فيها.
7.في علاقاته مع الآخرين لايميز ولايفرق بينهم فهويحبهم كما قال الجواهري:
حببت الناس والأجناس
من شب ومن شاب من اضلمَ كالفحم
ومن اشرق كالماس
8.وأهم امر هو ان يكون بلا المرض الروحي الخطير البشع الرياء .
9. تجلعه مواطن سماوي افكاره وأهدافه سماويه لابشريه يحتمل التجارب البشريه.
10.يعيش حياة النصرة والغلبة على مكائد ارواح الشر.
صلي معي ..ياابي السماوي تنقصني الحكمة النازلة من فوق .....اثق انك كريم تعطيني الحكمة بسخاء.. تغمرني بها.... يارب بدون حكمتك اعترف ان حياتي ملئانة مشاكل وصعوبات وتأثيرات اجناد الشر الروحية ...اريد ان احيا بسلامك ومحبتك.. مترفق.. عطوف.. رؤوف.. مستقيم.. متوازن.. خاضع.. ومطيع لكلامك وأعمل اعمالك الصالحة بلا رياء.......... اطلب باسم يسوع المسيح